بيان شجب واستنكار

AWLN

 

تُدين الشبكة القانونية للنساء العربيات ما تعرضت له رئيسة حزب التغيير والرقي في الجزائر الأستاذة زبيدة عسول من تعرض منزلها للنهب والحرق في وضح النهار. حيث شغلت الأستاذة زبيدة عسول منصب رئيسة الشبكة القانونية للنساء العربيات لدورتين، ومنصب نائب الرئيس لدورتين وهي عضو مؤسس في الشبكة. حيث يعتبر هذا الاعتداء اعتداءاً على ما تمثله المرأة القانونية في الوطن العربي من أنموذج قيادي وفاعل يؤدي دوره على أكمل وجه في استكمال صورة سيادة القانون ورفد العالم العربي بخبرات وتجارب القانونيات اللواتي كافحن وناضلن من أجل رفعة المرأة العربية والوصول إلى ضمان أكبر لحقوقها وادماجها في مجتمعها على الوجه الذي يؤدي بدوره إلى بيئة مهنية ومجتمعية أكثر تكافلاً ونجاحاً على كافة الصعد بما يخدم المرأة العربية.

634864300940857019

وقد عرفت الاستاذة زبيدة عسول بتميزها وأدائها المتميز كنموذج للمرأة العربية المثالية في مهنيتها ورفعة اخلاقها.
وإذ تعبر الشبكة عن كامل أسفها واستنكارها لهذه الحادثة التي لن تكون إلا دافعاً إضافياً للنساء للمزيد من العمل والكفاح من أجل حقوقهن وزيادة قدرتهن على الوصول إلى جميع شرائح المجتمع في العالم العربي بما يخدم المساواة والعدالة بين الجنسين أمام القانون.

عن قانونيات

الشبكة القانونية للنساء العربيات هي جمعية إقليمية غير حكومية وغير ربحية، تهدف إلى النهوض بالمرأة العربية العاملة في مجال المهن القانونية من خلال تيسير اجتماع النساء القانونيات العربيات، وتوفير منبر لتبادل الخبرات والتجارب ومناقشة التحديات والقضايا المشتركة، بالإضافة إلى توفير التدريب المتخصص وبرامج التطوير المهني التي تهدف إلى رفع الوعي القانوني العام وتعزيز القدرات الاحترافية للنساء القانونيات العربيات على الوجه الذي يمكنهن من المشاركة الفعالة في بناء مجتمعاتهن.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>